الدراسة في ألمانيا

لماذا التعليم في ألمانيا

لماذا التعليم في ألمانيا

ألمانيا بلد معروف بقوته الإقتصادية وامتزاج الحضارات المختلفة فيه. تعد ألمانيا ثالث أقوى دولة اقتصاديا إن لم تكن الأقوى على صعيد العالم نظراً لاستقرار اقتصادها وعدم تاثره بالأزمة المالية العالمية بشكل كبير، وهي دولة ديمقراطية منفتحة على العالم، تجمع بين عراقة التاريخ وحيوية الحاضر. كما أن شعبها مسالم بشكل عام ولا يميل الى العنصرية

ألمانيا مكان محبوب للدراسة لدى جيل الشباب من كافة أنحاء العالم، وتعتبر ألمانيا بعد الولايات المتحدة وبريطانيا أهم بلد بالنسبة للطلبة الأجانب. كما تتميز ألمانيا باعتنائها بشريحة الطلبة، وتقدم الكثير من المعونات والتسهيلات لهم، ففي بعض المدن يكون التنقل ‏للطالب مجاني أو شبه مجاني.

اجعل اختيارك ألمانيا باستعراض النقاط التالية

اجعل اختيارك ألمانيا باستعراض النقاط التالية
  • الدراسة في ألمانيا شبه مجانية
  • تعتبر ألمانيا من أكثر دول العالم استقطابا للطلاب حيث هي في المرتبة الثالثة بعد أمريكا وبريطانيا في عدد الطلبة الأجانب
  • تحتل ألمانيا المرتبة الثالثة في العالم من حيث عدد بحوث الدكتوراة
  • تتميز ألمانيا باعتنائها بشريحة الطلبة، وتقدم الكثير من المعونات والتسهيلات لهم، ففي بعض المدن يكون التنقل ‏للطالب مجاني أو شبه مجاني، كما أن هناك العديد من العروض المخصصة للطلاب، كاشتراك الإنترنت والهاتف والسكن وغيره .
  • يحق عادة للطالب المقيم في ألمانيا أن يقوم بالعمل إلى جانب الدراسة، ولكن العمل محدود بمدة لا تزيد عن 90 يوما ‏بالسنة، ولا شروط على طبيعة العمل، كما أن الطلاب معفون من ضريبة العمل .
  • هناك إمكانية لدراسة العديد من الاختصاصات باللغة الإنجليزية
  • تمتلك ألمانيا واحدا من أكبر وأقوى الاقتصادات في العالم، كما تتمتع بواحد من أكثر القطاعات العلمية حداثة وابتكارا
  • ألمانيا بلد الأفكار، تتميز بجودة التعليم والعلوم والتطوير والبحث العلمي، فهناك حوالي 370 مؤسسة للتعليم العالي بين جامعة ومعهد تخصصي
  • تحتل ألمانيا المرتبة الأولى بين الدول الأوروبية لجهة تسجيل براءات الاختراع

قدم طلبك الآن وسوف نتصل بك